الخميس، 19 يوليو، 2007

طب إيه رأيكم بقي .... مفيش مقاومة


طبعا كلنا فاكرين الصورة دي

ياعم بتعمل إيه الله يقرفك

ده أنت محتاج تستحمي سبعتلاف مرة

كلها بالتراب و برضه مش هاتنضف

السيد الرئيس / محمود عباس صدق إنه رئيس و رئيس كبير كمان .... قاعد علي المكتب ... ماسك القلم ... و هاتك ياتوقيع .... آل إيه مراسيم رئاسية ... و طبعا أمريكا و إسرائيل مبسوطين و بسقفوا

مرسوم بإعلان حالة الطوارئ (حاله الطوارئ لم تعلن لما الإسرائيليين عملوا أي حاجة ... توغلات ... إعتقالات... إغتيلات ... خطف ... كل ده عادي عند السيد الرئيس ما يحتاجشي طوارئ ) و لكن إنكشاف الذيول الخائنة ... التي تلعنها دماء الشهداء و المظلومين محتاج طوارئ

مرسوم بإقالة الحكومة المنتخبة (لإنها مش شرعيه ... لأن للي ما يعرفش دي منتخبه سادة ... إنما شرعية سيادته محشية فلوس) و بالتالي الشرعية المحشية تلغي الشرعية السادة

مرسوم بحكومة طوارئ (ليس فيها عضو واحد من الأغلبية لأن شرعيتهم سادة) و طبعا كل الحكومة من رجالته

أمريكا أم الديمقراطية المقلية و المحشية في العالم أيدته و قالت هي دي الشرعية بالتقليه

الحصار قالوا هايترفع عن الضفة بس لكن غزة لسه شرعيتها سادة تفضل محاصرة

إسرائيل تفرج عن الفلوس بتاعو الفلسطينيين للضفة فقط و غزة لآلآلآ

مرسوم بتجريم سلاح المقاومة و اللي هايخالف هايشوف هانعمل فيه إيه و لازم كل المقاومين يسلموا سلاحهم خلاص الحرب خلصت مافيش حاجة إسمها مقاومة بعد الآن و من فضلكوا تابعوا الرابط ده

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6BD14EC7-8A04-4CA9-95B9-B281ED1AF0B9.htm

طب ليه ياراجل هوة إنت خدت حاجة لسه ده كل المشاكل لم تحل ...هل تم هدم الجدار؟؟؟ ... هل عادت القدس؟؟؟ ...هل عاد اللاجئون؟؟؟... إيه اللي بيحصل عايز أفهم

قالك ... محمود عباس يتزعم مقاومة جديدة ... نوعية .... هايسيب اليهود و الأمريكان لضميرهم و خلاص هانرمي السلاح مالوش لازمه في هذه المرحلة التاريخية التي سيحارب بها الإسرائيليين بعذاب الضمير

مش باقولكم .... البوسة كانت جامدة ... و ليها كمان توابع

ليست هناك تعليقات: